ثقافة وأدب > معنى الفصاحة
معنى الفصاحة
نشرت في: 2015/12/31 (عدد القراءات 508)

(الفصاحة) في اللغة: بمعنى البيان والظهور، قالى تعالى: (وأخي هارون هو أفصح منّي لساناً). القصص
وفي الإصطلاح: عبارة عن الالفاظ الظاهرة المعنى، المألوفة الإستعمال عند العرب.

والفصاحة تكون وصفاً للكلمة والكلام والمتكلم يقال: كلمة فصيحة، وكلام فصيح، ومتكلم فصيح.

فصاحة الكلمة

فصاحة الكلمة هي: خلوص الكلمة من الأمور التالية:

1 ـ من تنافر الحروف، بأن لا تكون الكلمة ثقيلة على السمع، صعبة على اللسان، فنحو (هعخع): اسم بنت ترعاه الإبل، متنافر الحروف.

قال امرؤ القيس في وصف شعر ابنة عمّه 

غدائره مستشزراتٌ إلى العُلا 
تضلُّ العقاصٓ في مُثٓنّى و مُرْسٓلِ 

2 ـ ومن غرابة الاستعمال، وهي كون الكلمة غير ظاهرة المعنى، ولا مألوفة الاستعمال عند العرب، حتى لا يفهم المراد منها، لاشتراك اللفظ، أو للإحتياج الى مراجعة القواميس، فنحو (مسرّج) و ( تكأكأتم) غريب.

قال الشاعر:

ومـــقلةً وحاجـــباً مـــرجــّجا            وفــاحماً، ومــرسِناً مسرّجاً

وقال عيسى بن عمروا النحوي ـحين وقع من حماره واجتمع عليه الناس ـ (ما لكم تكأكأتم عليّ، كتكأكئكم على ذي جنة، إنفرقعوا عنّي).

قال أبو الهميسع 

إن تمنعي صوبك صوب المدمع ِ
يجري على الخدّ كضئب الثعثعِ 

من طمحة صبيرها جحلنجعِ
لم يحضها الجدولُ بالتنوّعِ

و قول آخر 
حلفتُ بما أرقلت حولهُ
همرْجلةٌ خلْقُها شيظمُ

و ما شبْرقتْ من تنوفيّةٍ 
بها من وحى الجنِّ زِيزٓيزٓمُ

و معنى أرقلت : أسرعت 
و همرجلة : الناقة 
و شيظم : طويلة 
و شبرقت : قطعت 
تنوفيّة : صحراء 
وحى : صوت 
زيزيزم : حكاية لصوت الجن 

3 ـ ومن مخالفة القياس: بأن تكون الكلمة شاذة، على خلاف القانون الصرفي المستنبط من كلام العرب، فنحو (الاجلل) مخالف للقياس، والقياس (الأجل) بالإدغام.

قال أبو النجم:

الـــــحمد لله الــعلي الاجــلل            
الواحــد الــفرد الــقديم الأول

و مثل قطع همزة الوصل 

ألا لا أرى إثنين أحسن شيمةً 
على حدثان الدهر مني و من جملْ

و قول الشاعر :
فإن يكُ بعضُ الناس سيفاً لدولةٍ 
ففي الناس بوقاتٌ لها و طبولُ 
حيث جمع بوق على بوقات و القياس أبواق 

4 ـ ومن الكراهة في السمع، 

بأن تكون الكلمة وحشية، تمجّها الأسماع، كما تمجّ الأصوات المنكرة، نحو) الجرشى) بمعنى: النفس.
قال المتنبي:

مـــبارك الإسم أغـــرّ اللقبْ            
كريم الجرشّى شريف النسبْ

والحاصل:
انه إذا كان في الكلمة شيء من هذه الأربعة، كانت غير فصيحة، فاللازم على الفصيح اجتناب هذه الأمور.

بقلم: سماحة الشيخ صالح جعفر الجمري

التعليقات تخص صاحبها ولا تخص ادارة الموقع
القوالب

(1 ثيم)
قائمة الموقع
عن الجمعية
جمعية الفضيلة © 2010-2011