SmartFAQ is developed by The SmartFactory (http://www.smartfactory.ca), a division of InBox Solutions (http://www.inboxsolutions.net)

السؤال : 
أين هي الأرضين والسماوات السبع؟
تمت الإجابة عليه بتاريخ  30-10-2013
الجواب : 
أما السماوات فعلى الأظهر هي الأفلاك المحيطة بفلكنا كطبقات قشور البصل، فلَكٌ أوسع من فلك، فنحن في السماء الأولى، وفوقنا السماء الثانية، وهكذا.
ويظهر من بعض الأحاديث أن كل الأجرام السماوية المرئية بالعيون العادية والمسلحة ليست إلا في السماء الدنيا. وفي بعضها أن الفاصل بين سماء وسماء هو خمسمائة سنة، ولم تحدد الأحاديث إن كانت هذه السنون بحساب الدنيا أو بحساب الآخرة. ولا يبعد أن يكون المراد من الخمسمائة هو الكثرة وليس التحديد بهذا العدد.
وفي بعض الأحاديث ان السماء الدنيا لا تعادل بالقياس إلى السماء الثانية غير جوزة في صحراء وسيعة، وهكذا نسبة كل سماء إلى التي تليها؛ فسبحان ربي الأعلى وسبحان ربي العظيم وبحمده!.
وأما الأرضون السبع فمنهم من يفسرها بقارات الأرض، ومنهم من يفسرها بطبقات قشرة الأرض، ومنهم من يرى أنها الأجرام السماوية القابلة للسكنى، أو القابلة وغيرها.
وعدد السبعة والسبعين في اللغة العرببة يقصد منهما في العادة الكثرة؛ كما سموا الحيوانات القوية سباعاً جمع سبع بهذا الاعتبار، كأنهم يريدون أنها حوت القوى السبع أي الكثيرة. والله العالم.
سماحة الشيخ عبدالحسن نصيف


التعليقات تخص صاحبها ولا تخص ادارة الموقع
القوالب

(1 ثيم)
قائمة الموقع
عن الجمعية
جمعية الفضيلة © 2010-2011