المرجع السيستاني يفتي بتحريم سلب او نهب ممتلكات المواطنين في المناطق المحررة

التاريخ 2015/1/3 23:30:00 | القسم : أخبار إقليمية



جدد المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني، تاكيده تحريم سلب او نهب ممتلكات المواطنين في المناطق التي حررتها القوات الامنية والحشد الشعبي من تنظيم "داعش"، مشيرا إلى أن "فرهود المنقول منها واتلاف غير المنقول حرام حرام"، فيما طالب الحكومة بالضرب بيد من حديد على اي متجاوز على املاك وحرمات وحقوق المواطنين.

وجاء في بيان صدر، ليلة امس، عن مكتب السيد السيستاني في النجف، ردا على استفتاء بشأن "نهب ممتلكات المواطنين في المناطق المحررة"، إن "المرجع يؤكد مراراً وتكراراً على حرمه التعدي على اموال المواطنين في المناطق المحررة".

واوضح البيان أن المرجع "اوعز الى خطيب جمعه كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي بالتأكيد على حرمة ذلك في اكثر من خطبة، وخلالها طالب الحكومة بالضرب بيد من حديد على اي متجاوز على املاك وحرمات وحقوق المواطنين".

وأضاف البيان أنه "مع ذلك نجدد ونؤكد مرة أخرى فنقول إن اموال المواطنين في الاماكن التي تدخلها القوات الامنية من الجيش والمتطوعين أو غيرهم ليست غنائم حرب"، مشددا أن "الفرهود المنقول منها واتلاف غير المنقول حرام حرام".

وتابع السيد السيستاني في بيانه ،أن "ذلك له اثار بالغه السوء على التعايش السلمي بين ابناء الوطن الواحد فاتقوا الله ايها الناس ولاتلقوا بايديكم الى التهلكة".

وكان ممثل المرجعية الدينية في كربلاء الشيخ مهدي الكربلائي ندد، خلال خطبة صلاة الجمعة، في 22 اب 2014، بتجاوز واعتداء "الذين يظهرون بلبوس الدفاع عن الوطن، على اموال المواطنين وهتك حرمتهم وكرامتهم".

كما اعرب الكربلائي عن ادانته "اية ممسارات من هذا النوع، لان الدفاع عن الوطن لاينسجم مع الاعتداء على أي مواطن مهما كان انتماءه القومي او المذهبي"، مطالباً الأجهزة الأمنية "بضرب بيد من حديد على المتجاوزين على اموال المواطنين وحقوقهم ولاسيما اذا كان يظهر بلبوس الدفاع عن الوطن".


هذا الخبر من موقع
http://www.alfadheelah.org

عنوان هذا الخبر هو :
http://www.alfadheelah.org/modules/news/article.php?storyid=1917